http://youtu.be/SecJI3yu8Y8


شَرِبْنَا وَطَابَ شُرْبُنَا مَا بَيْنَ الظبَا وَالـمَهَاةْ
وَصِرْنَا سُقَاة كلنَا مَا تَسْمَعْ سِوَى خُذْ وهَاتْ
وَالسَّاقِي يَدُورْ بَيْنَنَا غُزَيَّلْ بَدِيعُ الصِّفَاتْ
وَالـمَحْبُوبْ كَسَاهُ الخَجَلْ نُورْ عَيْنِي ضِيَّا مُقْلَتِي
هَاتِ الرَّاحْ يُدَاوِي الثَّمَلْ تَحْلَى وتَطِيبْ مَعَكْ نَشْوَتِي

صنعة توشيح

يَا وَرْدَ الزَّوَانِ، يَا زَهْرَةَ البُسْتَانْ
يَا قُدُودْ رَيْحَانْ سُبْحَانَ مَنْ أنْشَاكْ سُبْحَانْ
مَلَكْتَ القُلُوبَ، يَا سُلْطَانَ الغِزْلانْ
يَا هِلال الأقْرَانْ يَا لَحْظَ الرَّشَا الفَتَّانْ
تَبَارَكْ عَلَيْكَ، وَسُورَةُ الرَّحْمَانِ،
وَآلِ عِمْرَان، تُنجِـيكْ مِنَ الأعْيَانْ
يَا قُوت العَلِيلْ، إنْ جِئْتَ دَخِيلْ
دَخِيلَ الذِّمَامِ، حَنّ عْلَى عُبَيْدَكْ، رَبِّي يْصُونْ قَدَّكْ، مَا رِيتْ فِي الـمِلاحْ مِثْلَكْ

صنعة توشيح

قَدْرُ الكَلامْ مَحْفُوظْ فِي أنْفُسِ الأحْرَارْ
مِنَ الجَفَا مَلْحُوظْ بِمَعْذَبِ الـمِقْدَارْ
وَقَوْلُكَ الـمَلْفُوظْ قَدْ زَادَنِي الإصْرَارْ
يَا صَاحِبَ الأسْرَارْ يَا وَافِيَ العَهْدِ
يَوْمَ حَائِزُ الأنْوَارْ بِحِفْظِ ذِي الوَدِّ